23 مايو 2012

جـواب سـؤال الـتـفـكـر ... ( 12 )


[ جـواب سـؤال الـتـفـكـر ] ... ( 12 )

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

* قال تعالى :

( هُوَ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ طِينٍ ثُمَّ قَضَى أَجَلاً وَأَجَلٌ مُسَمًّى عِنْدَهُ ).(1)

* سورة الانعام ، الآية رقم ( 2 ) .

س : ذكر الله هنا أجلين ، فما الأجل الأول وما الأجل الثاني ؟

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

( الجواب )

الجواب الصحيح إن شاء الله تعالى هو أن :

الأجل الأول : هو عمر بني آدم .

والأجل الثاني : هو يوم القيامة ، أي نهاية الدنيا .

* ونمثل لهذا بمثال ، فنقول :

إن عمر بن الخطاب رضي الله عنه كان عمره عندما مات (63) سنة.

إذاً هذا هو الأجل الأول الذي أصبح معروفاً عند وفاته.

لكن تلحظ في الأجل الثاني أن الله قال: (وَأَجَلٌ مُسَمًّى عِنْدَهُ) وهذا اختصاص.

فلا أحد يعرف ما بين موت عمر رضي الله عنه إلى نهاية الدنيا، فهذه المدة لا يعرفها إلا الله، ولهذا جاءت بلفظ (عِنْدَهُ).

( الشيخ / صالح المغامسي )

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.