17 ديسمبر 2012

هـذا الـحـبـيـب : خـَـدَمـُـه ... ( 1 )


باللغة الإنجليزية : ( مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ )– طفولته ... ( A ) .

أرجو النشر ( اضغط هنا )

--- --- --- --- --- --- --- ---

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سلسلة الشمائل المحمدية

 

[ إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ ۚ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيما ]. الأحزاب (56)

اللهم صلِّ وسلم على نبينا محمد

--- --- --- --- --- --- --- ---

هـذا الـحـبـيـب : خـَـدَمـُـه - صلى الله عليه وسلم - ... ( 1 )

--- --- --- --- ---

أشهر خدمه صلى الله عليه وسلم :

1 أنس بن مالك رضي الله عنه .

* هو أنس بن مالك بن النضر الأنصاري النَّجَّاريُّ .

* كناه النبي عليه الصلاة والسلام بأبي حمزة، ولد بالمدينة، وأسلم صغيراً، وكان من أخص خدامه عليه الصلاة والسلام، خدمه عشر سنوات، مدة مُقامه بالمدينة، فما عاتبه علي شيء أبدا، ولا قال لشيء فعله لم فعلته، ولا لشيء لم يفعله إلا فعلته.

* دعا له النبي عليه الصلاة والسلام بقوله : ((اللَّهُمَّ أَكْثِرْ مَالَهُ وَوَلَدَهُ وَأَطِلْ حَيَاتَهُ)) رواه البخاري(5975)، فاستجاب الله دعائه عليه الصلاة والسلام، فكثر ماله رضي الله عنه، حتى إن عنباً له كانت تحمل في السنة مرتين، وبورك له فيه، ورُزق من الأولاد عددا كبيرا، قيل: مائة وستة، وطال عمره، فقد مات بعد أن تجاوز المائة.

* شهد خيبر وعمرة القضاء والفتح وحنينا والطائف وما بعد ذلك .

* وكان أحسن الناس صلاة في سفره وحضره .

* وكانت وفاته بالبصرة، وذلك في سنة ثلاث وتسعين .

* وأما عمره يوم مات فقد جاوز المائة سنة .

--- --- --- --- --- --- --- ---

موقع : ( قدوتي ) .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.