03 مارس 2013

هـذا الـحـبـيـب : غـَـزَواتـُـه - صلى الله عليه وسلم


باللغة الإنجليزية : ( مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ ) من كتاب ( الرحيق المختوم )


( B )

أرجو النشر ( اضغط هنا )

--- --- --- --- --- --- --- ---

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سلسلة الشمائل المحمدية

 

[ إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ ۚ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيما ]. الأحزاب (56)

اللهم صلِّ وسلم على نبينا محمد

--- --- --- --- --- --- --- ---

هـذا الـحـبـيـب : غـَـزَواتـُـه - صلى الله عليه وسلم –


--- --- --- --- ---

غزواته كلها وبعوثه وسراياه كانت بعد الهجرة في مدة عشر سنين، فالغزوات سبع وعشرون، وقيل: خمس وعشرون، وقيل: تسع وعشرون، وقيل غير ذلك.

قاتل منها في تسع : بدر وأحد والخندق وقريظة والمصطلق وخيبر والفتح وحنين والطائف، وقيل: قاتل في بني النضير والغابة ووادي القرى من أعمال خيبر.

والغزوات الكبار الأمهات سبع :

بدر وأحد والخندق وخيبر والفتح وحنين وتبوك، وفي شأن هذه الغزوات نزل القرآن، فسورة "الأنفال" سورة بدر، وفي أحد آخر سورة "آل عمران" من قوله: (وَإِذْ غَدَوْتَ مِنْ أَهْلِكَ تُبَوِّئُ الْمُؤْمِنِينَ مَقَاعِدَ لِلْقِتَالِ وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ) (آل عمران: 121) إلى قُبيل آخرها بيسير، وفي قصة الخندق وقريظة وخيبر صدر سورة "الأحزاب"، وسورة "الحشر" في بني النضير، وفي قصة الحديبية وخيبر سورة "الفتح" وأشير فيها إلى الفتح، وذكر الفتح صريحا في سورة "النصر".

وجرح منها صلى الله عليه وسلم في غزوة واحدة وهي أحد، وقاتلت معه الملائكة منها في بدر وحنين، ونزلت الملائكة يوم الخندق فزلزلت المشركين وهزمتهم، ورمى فيها الحصباء في وجوه المشركين فهربوا، وقاتل بالمنجنيق منها في غزوة واحدة وهي الطائف، وتحصن في الخندق في واحدة وهي الأحزاب، أشار به عليه سلمان الفارسي رضي الله عنه.

وسوف نذكر في الدروس القادمة بمشيئة الله تعالى أسماؤهن على التفصيل الميسر.

--- --- --- --- --- --- --- ---

موقع : ( قدوتي ) .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.