28 أكتوبر 2015

[ أين العيش والملح؟! ]

أين العيش والملح؟!

أتيت أخا لي في حاجة ،،،
وكنت عليه خفيف المؤن ،،،
فأنكر معرفة لم تزل ،،،
وأبدى مماذقة لم تكن ،،،
وقال وجاحدني حبه ،،،
أبو مَن ومِمَّن ومَن وابن مَن؟!

من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، والاعتذار بلطف عند عدم المقدرة مع بيان السبب ما أمكن-دون تعليق- يحفظ الود ويزيل التكلف، وذلك خير من إنكار الصحبة وجحد المعرفة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.